الرؤية و الأهداف

Spread the love

رؤية المركز تقوم على دراسة معمّقة، ورؤية متكاملة، مدروسة بعناية، جاءت نتيجة قراءة متأنية، ومشاهدة واعية للمشهد العام ، ويأمل المركز أن تتبلور هذه الرؤية بإمكانية المعالجة، والإضافة، والبناء على أسس علمية وبحثية، تكون مؤسسات الدولة، وجهاتها الرسمية، العامل الأكبر في تحريك السواكن، والالتقاء والتحاور، وداعمة لتناغم مؤسساتها مع مراكز الدراسات والبحوث المختلفة، ومنظمات المجتمع المدني، وغايتها في ذلك وصول الشباب في هذا المجتمع إلى الرفاهية والاستقرار ونيل حظّه – كباقي الدول – في التقدم والازدهار.

ويعمل المركز أيضاً على تعزيز البحث العلمي المنهجي والعقلانية في فهم قضايا الاقتصاد والاستثمار، كما يتبنى رؤية نهضوية للدولة الليبية عن طريق البحث العلمي النظري والتطبيقي، وينطلق المركز من أن التطور هو رقيّ مجتمع بعينه، وهو تنمية بشرية لفئات المجتمع كافة، في ظروفه التاريخية وفي سياق ثقافته، ومن خلال تفاعله مع الثقافات الأخرى, ومن خلال نشاطه العلمي البحثي يسعي المركز إلى خلق تواصل بين المثقفين والمتخصصين في العلوم الاقتصادية بينهم وبين المراكز الفكرية والبحثية العربية والعالمية .

نسعى لتوفير المناخ المناسب للبحث العلمي من أجل تحقيق أكبر قدر من الابداع العلمي في القطاع الاقتصادي ، وذلك ببناء جيل من الباحثين الواثقين من أنفسهم , والحريصين على عملهم , والقادرين على تحويل بحوثهم إلى معرفة ومنتوج اقتصادي , عن طريق التعاون بين المجالات المختلفة ، وتشجيع حركة الباحثين ولأساتذة في المراكز والجامعات الليبية , والوصول نحو الأفضل بأقصر طريق وأقصر زمن واقل تكلفة، بالتعاون الجدي والمستمر المبني على خطة وتعاون بين مختلف الباحثين .

ويعنى المركز في ضوء هذه الرؤية بمحاولة تحقيق أهدافه العلمية الأساسية، عن طريق نشاطاته الأكاديمية المختلفة بتشخيص الأوضاع الاقتصادية في ليبيا، وتحليلها، ودراسة السياسات الاقتصادية ، وبالتحليل العقلاني للسياسة والسياسات العمومية .

كما يهدف إلى تنمية مجتمع يتميز بالابتكار والاستثمار التكنولوجي، بالإضافة إلى جذب المستثمرين الدوليين وأصحاب رأس المال المغامرين للاستثمار في نظام دعم التقنية والمشاريع الناشئة في البلاد, من أجل تحقيق نهضة علمية وتقنية في نظام المشروعات والاستثمار المباشر، ودعم متطلبات المستثمرين ، والعمل على ضمان قدرة تنافسية للبحث المحلي مع الابحاث العالمية، وتحقيق التنمية الشاملة للمجتمع، وذلك بتقديم الدعم العلمي ، والعمل على اقتران اسم ليبيا بالإبداع والانجاز والجودة ورفع كفاءة العاملين بالبحث العلمي بالاستثمار الاقصى في البشر, وتطوير الدائرة الابداعية في ليبيا لنتمكن من تحويل البحث الى معرفة ومردود اقتصادي.

المركز الليبي للدراسات والأبحاث الاقتصادية يهدف إلى أن يكون مؤسسة بحثية فكرية مستقلة للأبحاث الاقتصادية , وأن يكون أحد دعامات النهضة الحضارية للمجتمع الليبي ، وركناً اساسياً من أركان إنمائه الاقتصادي والاجتماعي , ودعامة أساسية وحيوية في نسيج تطوره العلمي , وزيادة وتطوير للاقتصاد المعرفي في ليبيا.

ويعتبر البحث مرتكزاً رئيسياً في انشطة القطاعات الاقتصادية والخدمية والتنموية والإدارية المختلفة ، وتفعيل دوره للمساهمة في انتاجية هذه القطاعات، وتطوير قدراتها التنافسية، وإيجاد الحلول المناسبة للتغلب على مشكلاتها العلمية والتقنية بغية تعظيم إسهامها الفاعل في زيادة الدخل الوطني الاجمالي.

يمكن للدراسات والأبحاث الاقتصادية أن تغير نشاطك التجاري وتقدم مساهمة كبيرة للاقتصاد الوطني , ونعتبر أنفسنا مساعدين لك في تطوير مشروعك العلمي أو التجاري , وتقديم الدورات الاقتصادية وعمل الجدوى الاقتصادية , ونتطلع للمساهمة في تنمية الاقتصاد الوطني ودعم رؤية مستقبلية له , من خلال تقديم خبراتنا في المجالات الاقتصادية والتنموية , وتطور علاقات العمل بين المستثمرين الليبيين والشركات الاجنبية , وإعداد مجموعة متميزة من الدراسات في مختلف القطاعات بمختلف مناطق الدولة , مما يؤدي إلى خلق فرص استثمارية مميزة , كمساهمة في دعم الاقتصاد المحلي , بالإضافة إلى تقديم بعض المبادرات بالتعاون مع المشغولين بالشأن الوطني في معالجة القضايا العامة الهامة .